٢٠٠٨-١٠-٠٤

عاشت مصر - رحمك الله ياسادات






و كان إنسان زعيم و نبيل
منين ما يروح في قلبه الله
بسيط و خالد زي نهر النيل
يشق الصخر ضفتين و حياة

فيه ناس رحلوا لكن عايشين
و دايما في القلوب خالدين

و كان إنسان يشيل دمه على كفه
عشان أوطانه وهب أيامه و ما كفوا
يا مصريين تعالوا اتلموا و اصطفوا
و حيو اللي رفع راسكم في يوم النصر

يقوم يصحى و كل الشعب ده ف قلبه
و مصر الغالية تضمه ابنها تحبه
و لما نادى على جنده أوام لبوا
و سال دمه على ترابها و عاشت مصر
عاشت مصر

هناك تعليقان (٢):

esraa يقول...

هو انا مش بحبه

بس هو بين ايدين ربنا
ومش يجوز عليه غير الرحمه

ربنا يرحم امواتنا واموات المسلمين

micheal يقول...

تصدق يا فيمتو..أنا كنت زمان أحب عبد الناصر اوي وكنت واخذ موقف من السادات بس لما كبرت شوية وعقلت واتثقفت اكتشفت أن مفيش حاجة اسمها ده كويس وده وحش..كل واحد وله مزاياه و أخطاؤة وعيوبه
بس بجد اكتشفت أن السادات هو الأفضل نسبيا من بين عبد الناصر واللي بالي بالك وكانت دماغه ثقلها ذهب بس واضح أن محدش حيفهمه دلوقي ويمكن أبدا
تحياتي يا باشا وكل سنة وانت طيب