2006-11-23

اغتصاب وردة



اخذت تركض وهى خائفة , تنظر من وراء كتفها على المئات الذين يطاردوها , لايشغل بالها غير اختها التى تجذبها معها ..احساس فظيع بالرعب لاتجد من ينجدهم من قطيع الحيوانات الذى لا يحركه سوى شهوته ..لاتعرف مايحدث ولماذا..ولماذا لايتدخل احد لحمايتهم..وفى لحظة تعثرت اختها وسقطت واللحظة التالية كانت مئات الايادى عليها تمتد لتنهشها وتجردها من اعز ماتملك , فعادت وحاولت تنجدها ولكنها نالت مثل ما تناله اختها , وعندما انسحب السيل لجرف ارض اخرى , لم يترك سوى بقايا وردة منزوعة الاوراق لا تجد امل فى البقاء فى غابة لايحكمها سوى قانون البقاء

ليست هناك تعليقات: